موضوع انشاء عن الصدق

انشاء عن الصدق موضوع  تعبير اللغة العربية موضوع انشاء عن الصدق اقوال واحاديث و شواهد عن الصدق

اهلا ومرحبا بكم متابعي موقع المبدع في هذا الموضوع سنعرض لكم شرح كامل عن :

موضوع انشاء عن الصدق

لا تنسى زيارتنا بشكل متكرر لتحصل على كل ما هو جديد ومميز معنا. لا تنسونا من صالح دعائكم

موضوع انشاء عن الصدق


قال النَّبِيِّ ﷺ قَالَ: إِنَّ الصِّدْقَ يَهْدِي إِلَى البِرِّ، وَإِنَّ البِرَّ يَهْدِي إِلَى الجَنَّةِ، وَإِنَّ الرَّجُلَ لَيَصْدُقُ حَتَّى يَكُونَ صِدِّيقًا. وَإِنَّ الكَذِبَ يَهْدِي إِلَى الفُجُورِ، وَإِنَّ الفُجُورَ يَهْدِي إِلَى النَّارِ، وَإِنَّ الرَّجُلَ لَيَكْذِبُ حَتَّى يُكْتَبَ عِنْدَ اللَّهِ كَذَّابًا.

الصدق من انيل الأخلاق وأعلاها قدرا، ومن أعظم الأسباب للفوز والنجاة في الدارين. ولأهمية الصدق وعلو درجه وعظيم أثره حثنا الله تعالى عليه وقوله " يا أيها الذين أمنوا اتقوا الله وكونوا مع الصادقين) سورة التوبة. وفي هذا الحديث بعلمنا الرسول (صلى الله عليه وسلم) أن نكون صادقين محبين للصدق. ويخبر باجر الصادقين ومنزلتهم ليحملنا على التزامه، فالصدق يوصل الى الخيرات كلها والبر اسم جامع للخير كله. والصدق يطلق على صدق اللسان والصدق في النية وهو الإخلاص والصدق والعزم على خير نواه والصدق في الأعمال، وأقله استواء سريرته وعلانيته والصدق في والخوف والرجاء ومن اتصف بذلك كان صديقا أو ببعضها كان صادقا. ثم نفر النبي صلى الله عليه وسلم من الكذب وهو قول الباطل والاخبار على غير ما هو في الواقع وأعظمه: الكذب على الله تعالى وعلى رسوله صلى الله عليه وسلم - وبين عاقبة من تخلق به، فيخبر بان الكذب يوصل إلى الفجور الذي هو الميل عن الاستقامة وقبل الانبعاث في المعاصر والفجور يوصل الى النار وأن الرجل يكذب ويتكرر ذلك منه حتى يكتب عند الله كذابا.

"اللهم أصدق قولي وفعلي ونيتي "
"اللهم اني اعوذ بك من الكذب والنفاق ونقض العهـود"

**********************************

تابعونا باستمرار واحفظ الصفحة عندك ليصلك كل ما هو جديد

 يمكنكم متابعتنا عبر مواقع التواصل الاجتماعي 

  1. موقعنا الرئيسي اضغط هنا
  2. موقعنا الثاني    اضغط هنا
  3. صفحة فيسبوك اضغط هنا
  4. صفحة  تويتر   اضغط هنا
  5. قناة تلكرام       اضغط هنا 



تعريف بالموقع:
هذا الموقع مرتبط رسميًا بموقع المبدع ، وكل ما ينشر على الموقع يخضع للمراقبة ، وموقع المبدع غير مسؤول عن التعليقات على الموضوعات. كل شخص مسؤول عن نفسه عند كتابة التعليق ، بحيث لا يتحمل موقع المبدع أي مسؤولية قانونية عنه.


©جميع الحقوق محفوظة لموقع المبدع حصرا
محمد عبدالخالق
كاتب المقال : محمد عبدالخالق
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -